السبت، أبريل 21، 2012

بديهية أخيرة

يا أهل الكتابة والتدوين، تلقوا لكم لغة الورد والسحاب والحرير في الروايات وفي الدواوين.. أنا كل اللي بأقوله سحبته من تحت عجل العربيات والمترو ومن بين أسنان النكت والشتايم، وعرفت إن لازم قبل ما أتعب على الحرف وأعرق له أشوف سنة من العطش والجوع عشان أمد لخطوتي سكة جديدة في كراس الشعر والتعبير. 
علموني الشعر من الأول، وافتحوا لي من المعاجم قافية. 
القافية فتوح.

ليست هناك تعليقات: