الجمعة، يناير 21، 2011

الأغاني

عمرك سفرك بيتمدد قدامك في سكه صحراويه طويله من الملل واليأس وأنتَ تملاه بالأغاني! 
إيه الأغاني؟ 
ما هياش بساط الريح تركبه وتطير به أو شلالات فاكرها جايه من ضهرك وراح ترفعك تحتها لحد آخر السكه وأول النبع! 
إيه الأغاني؟ 
الأغاني للمسافرين يمكن تكون سراب اللي نسيوا إن العطش دايماً وراهم والعطش هوَّ اللي قدامهم، ويمكن تكون نجوم بتنوّر وتطفي في الضلمة من غير سبب! 
بس الحقيقة إن كل الأغاني ورود دبلانه في اللحظه اللي فكرت فيها إنك توقف بس عشان تشم عبيرها! دي الأغاني مطرح ما تمشي تلاقيها مرميّة على الجنبين!

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

دور على الاغانى اللى تزهر ولا تدبلش بطول الايام ومصيرك هتلاقيها